جوجل تدخل عالم صناعة السيارات وتستعرض أولى نماذجها




رغم أن دخول جوجل عالم السيارات ليس بالجديد، حيث تقوم بتجربة سيارتها ذاتية القيادة منذ عدة سنوات، إلا أنها كانت تستعين باختبار هذه التقنية الجديدة بواسطة سيارات من شركة تويوتا اليابانية. لكن اليوم، كشفت جوجل عن نموذج لسيارة جديدة كليًا من تصنيعها الخاص، وتختلف من حيث أسلوب العمل بشكل كبير عن السيارات التجريبية السابقة.
رحبوا بسيارة جوجل الجديدة والصغيرة والبسيطة، هذه السيارة ذاتية القيادة بشكل مشابه لما شاهدنا من السيارات التجريبية السابقة، إذًا أين الاختلاف؟ ما يميز هذه السيارة هي أنها لا تمتلك أية أدوات للتحكم اليدوي، حيث لا توجد عجلة قيادة، ولا دوّاسة للوقود، ولا حتى مكابح، لأن السيارة لا تحتاج إلى ذلك على حد تعبيرجوجل.
في النماذج السابقة من سيارة جوجل والتي صنعتها تويوتا، احتوت تلك النماذج على المقود والدوّاسات، وكانت جوجل تقول بأنه ورغم أن السيارة ذاتية القيادة إلا أنه يتوجب على السائق التواجد دائمًا خلف المقود للتدخل عند الحاجة. لكن في هذه السيارة الجديدة الأمر مختلف تمامًا حيث تقول جوجل بأن البرمجيات والحساسات ستقوم بكل العمل! حيث لا تمتلك السيارة إلا زرًا واحدًا يقوم بتشغيلها ثم يتم ترك الباقي على السيارة. الفيديو التالي فيه استعراض لنموذج السيارة:

تستطيع السيارة استكشاف والتعرف على كل ما يحيط بها على بعد أكثر من 180 مترًا في جميع الاتجاهات، وتسير حاليًا بسرعة أقصاها 40 كيلومترًا في الساعة. النموذج بالتأكيد ما يزال تجريبيًا وقالت الشركة بأنها ستعمل على تحسينه وتطويره باستمرار. وقالت الشركة بأنها تخطط لبناء حوالي مائة نموذج، وستقوم باختبار النسخ الأولية من السيارة هذا الصيف، وستستمر الاختبارات خلال العامين القادمين.
ما رأيك بسيارة جوجل الجديدة من حيث الفكرة، هل تعتقد بأن سيارة من دون أي تحكم يدوي هي قفزة نوعية علمية أم أنها فكرة مجنونة وقد تكون خطيرة مهما قالت جوجل أنها آمنة؟ دعنا نعرف ضمن التعليقات.

تصنيف :

شارك الموضوع

قد يعجبك

إقرأ أيضا